المشيشي يعلن 26 سبتمبر يوما وطنيا للسياحة الريفية

أشرف رئيس الحكومة هشام مشيشي صباح يوم السبت 26 سبتمبر 2020 بمقر وزارة السياحة رفقة وزير السياحة الحبيب عمار على الاحتفال باليوم العالمي للسياحة تحت شعار “السياحة الريفية ودورها في تدعيم التنمية الجهوية المستدامة” بحضور عدد من إطارات وزارة السياحة ومهنيي القطاع.
وتوجّه رئيس الحكومة بالشكر لأبناء قطاع السياحة من موظفي الوزارة والجامعات المهنية السياحية وكل أصحاب الفنادق والإقامات والعاملين فيها منوها بمجهوداتهم في النهوض بالقطاع السياحي خصوصا خلال الفترة الأخيرة وتأثير انتشار فيروس كوفيد-19 0على السياحة في العالم حيث أثبت القطاع قدرته على التأقلم مع كل الصعوبات الظرفية.
كما أبرز هشام مشيشي أهمية السياحة الريفية كسياحة بديلة مكملة لمساندة القطاع السياحي بالنظر لمزاياها العديدة من حيث أنها تعرف رواجا كبيرا في العالم كما أنها تمثل أحد أقطاب دفع التنمية الجهوية المستدامة كما انها تعرّف بالمخزون الطبيعي والتراثي للجهات وتثمّن قيمة الحياة الريفية التونسية.
وأعلن رئيس الحكومة بالمناسبة أنه تم تخصيص يوم 26 سبتمبر من كل سنة يوما وطنيا للاحتفال بالسياحة الريفية وذلك إيمانا من الحكومة بدور السياحة الريفية ومساهمتها في تمديد الموسم السياحي وتنشيط السوق السياحية الداخلية وتحسين دخل المواطنين في الأرياف والحد من الفقر والبطالة.
وتولى رئيس الحكومة خلال هذا الاحتفال تكريم عدد من باعثي الإقامات الريفية بالجهات، مثمنا مجهوداتهم في التسويق لهذا النوع من السياحة البديلة ومتعهدا بتوفير الدعم والمرافقة لهم.

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *