النائب توفيق الجملي عن الحزب الوطني الحر : نرفض الانضمام الى جبهة غايتها تلميع محسن مرزوق

تونس / اليوم أنفو/ من محرز العماري

اعلن الحزب الوطني الحر  رفضه الانضمام الى ما اطلق عليها الجبهة البرلمانية التي وقف وراء الاعلان عنها مشروع تونس و قال  عضو مجلس نواب الشعب  توفيق الجملي عن الحزب الوطني الحر في تصريح خص به “اليوم أنفو” ان دعوة وجهت لحزبنا لهذا الغرض و قد حضر نور الدين المرابطي رئيس الكتلة الاجتماع الاول والثاني ثم قررنا الانسحاب لاننا لم نقتنع باسباب تكوين هذه الجبهة والتي كان حتى الظاهر منها غير مقنع تماما فما معنى تجميع الكتل لدعم الحكومة و الحال ان اغلب مكوناتها هي من الكتل التي امضت احزابها على وثيقة قرطاج والداعمة للحكومة و لكن المخفي من اهدافها ان من يقف وراءها هم  نواب حركة مشروع تونس اللذين ارادوا توظيفها لخدمة محسن مرزوق وتلميع صورته وكذلك بعض نواب من كتلة النداء الذين هم في خلاف مع حافظ السبسي.

و اضاف النائب توفيق الجملي و امام هذا “التلاعب” بمفردات العمل البرلماني و القفز على اخلاقيات العمل السياسي قررنا الانسحاب فنحن لن  نكون مطية لتلميع هذا او ضرب شق اخر.

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *