النهضة تدعو الى تتشكيل المجالس البلدية على قاعدة الالتزام بتحقيق مصالح المواطنين وخدمة الجهات

تونس/اليوم أنفو/محرز العماري

استعرض المكتب التنفيذي لحزب حركة النهضة في اجتماعه يوم الإربعاء 09 ماي 2018 بإشراف رئيس الحركة  راشد الغنوشي جملة من التقارير حول الأوضاع العامة بالبلاد ، وفق بيان صادر مساء الاربعاء

و حي المكتب التنفيذي كل الذين ساهموا في انعقاد وإنجاح الانتخابات البلدية وعلى رأسهم رئيس الجمهورية بالدعوة لها، وقوات الأمن والجيش الوطنيين ،والهيئة العليا المستقلة للانتخابات، وكل القائمات الحزبية والمستقلة التي تنافست في أجواء ديمقراطية تحت سقف الدستور وعلوية القوانين.

و شكر كل الناخبات والناخبين الذين شاركوا في الانتخابات وتوجه بالشكر الخالص لكل المواطنات والمواطنين الذين صوتوا لقائمات النهضة وأعطوا ثقتهم لبرنامجها الانتخابي حصب نفس البيان.

و هنأ المكتب التنفيذي أبناء الحركة وأنصارها “بفوز قائمتنا في الانتخابات البلدية ويهنئ كل القائمات الحزبية والمستقلة التي حازت على ثقة الناخبين ويدعو الجميع الى الإنكباب على إنجاح عمل المجالس المنتخبة تطويرا لأداء السلطة المحلية وخدمة لمواطنينا و مواطناتنا”

و اكد حرص النهضة على أن تتشكل المجالس البلدية على قاعدة الالتزام بتحقيق مصالح المواطنين وخدمة الجهات بعيدا عن التجاذبات السياسوية، والحسابات الانتخابية الضيقة، لتتوفر لها مقومات النجاعة والتجانس والفاعلية في تنفيذ التزاماتها الانتخابية، لتكون الانتخابات البلدية مناسبة لتحقيق التنمية المحلية باعتبارها الهدف الاسمى للامركزية.

كما ثمن الجهد الذي قامت به لجنة الخبراء المنبثقة عن اجتماع قرطاج ، و اكد حاجة البلاد الملحة للتعجيل بالإصلاحات الإقتصادية والإجتماعية و معالجة الأداء الحكومي والحرص على الإستقرار السياسي على قاعدة التوافق بين جميع الأطراف.

و عبر المكتب عن ارتياحه لبداية انفراج الأزمة في قطاع التربية والتعليم بعد العودة إلى طاولة المفاوضات، وانطلاق الفروض التأليفية لتلاميذ الباكالوريا متمنيا للجميع النجاح والتوفيق.

وسجل انشغاله بتواصل الإضراب في عدد من مؤسسات التعليم العالي بما يتسبب في حرمان الطلبة من إجراء الامتحانات ويدعو المكتب التنفيذي الى التعجيل باتخاذ التدابير اللازمة من أجل ضمان نجاح السنة الجامعية.

 

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *