الولايات المتحدة تطالب العراق بالتعويضات والأردن بالمشاركة في صفقة القرن

عمّان / فهد المطيري – ميديا نيوز – اليوم أنفو

أكدت القائم بأعمال السفارة الأمريكية في عمان كارين ساساهارا اليوم الاربعاء 5 فيفري 2020 على متانة العلاقات الأمريكية – الأردنية وبذل المزيد من الجهود لتطوير هذه العلاقات على كافة الأصعدة.

وفي معرض استعراضها للتطورات في المنطقة أعلنت ساساهارا عن استعداد الولايات المتحدة لرفع مستوى المساعدات المالية المقدمة للمملكة الأردنية الهاشمية إلى 2 مليار دولار قائلة: “نحن قدمنا في العام الماضي ما يزيد عن 745 مليون دولار مساعدات مالية للمشروعات التنموية في الاردن والولايات المتحدة مستعدة لرفع هذا المبلغ إلى 2 مليار دولار حال مشاركة الأردن البناءة في تنفيذ خطة الرئيس ترامب للسلام الإسرائيلي الفلسطيني”.

و بشأن تطورات الساعة في العراق منها قرار البرلمان العراقي لإخراج القوات الأمريكية واحتمالية استضافة الأردن لهذه القوات، صرحت كارين ساساهارا “ننفي أن أي مفاوضة جرت بين الولايات المتحدة والأردن لاستضافة هذه القوات كما أن التواجد الأمريكي في العراق لم يأت بقرار البرلمان العراقي حتى ينتهي بقرار آخر” مؤكدة: “تواجدنا في العراق جاء بحكم ضرورة الحفاظ على أمن العراق وأمن المنطقة كلها وخروج هذه القوات سيضر العراقيين أكثر ويجعل العراق ساحة للأجندة الإيرانية”.

وأردفت ساساهارا قائلة: “الجنود الأمريكان في العراق هم يعتبرون ضمانا لاستمرار الديمقراطية فيه وحال خروجهم سيكون هذا البلد على أعتاب التفكك والخراب كما حدث سابقا في سوريا فضلا عن تجميد ممتلكاته في الولايات المتحدة”.

وأوضحت القائم بأعمال السفارة الأمريكية: “إذا اصرت بغداد على إخراج قواتنا فيتعين عليها تعويض جميع الخسائر التي تكبدها الجيش الأمريكي خلال حرب تحرير العراق وإنقاذ هذا البلد من براثن الخلافة الإسلامية”.

وأعربت القائم بأعمال السفارة الأمريكية عن أملها في أن تشهد منطقة الشرق الأوسط في ظل مشروع الرئيس ترامب للسلام العربي – الإسرائيلي مرحلة جديدة من نبذ الكراهية والعدائية “حتى تتوجه كافة دولها بما فيها الأردن نحو تحسين مؤشراتها الاقتصادية والاجتماعية” حسب تعبيرها

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *