انجاز يحسب للشاهد : تسوية الوضعية العقارية غير القانونية للاراضي الفلاحية لاكثر من 40 الف فلاح

رئيس الحكومة يطلق من الحبيبية بمعتمدية الجديدة الحملة الوطنية لتسوية الوضعيات العقارية غير القانونية للأراضي الفلاحية لأكثر من 40 الف فلاح
أعلن رئيس الحكومة يوسف الشاهد مساء اليوم خلال الزيارة الميدانية التي أدّاها إلى منطقة الحبيبية من ولاية منوّبة عن اطلاق الحملة الوطنية لتسوية الوضعية العقارية لأكثر من 40 ألف فلاّح على مستوى وطني تعطّلت تسوية وضعياتهم القانونية منذ سنة 1995.
وقد قام رئيس الحكومة بتسوية أوّل الوضعيات العقارية لفلاحين في منطقة الحبيبية وتمكينهم من الاستثمار الكامل في الأراضي التي بحوزتهم ليسنّى لهم استغلالها بصفة قانونية كاملة وفق استراتيجية تمكنّهم من الدخول في المنظومة الاقتصادية وتسهيل علاقاتهم بالبنوك دفعا للمنتوج الوطني وجودته.
وقد صرّح رئيس الحكومة خلال إطلاق هذه الحملة أنها ستشمل عشرات الألاف من الهكتارات التي تعتبر اليوم في وضعيات غير سليمة قانونيا، وقد تقرر ان تتحمل الدولة مسؤوليتها أمام ألاف الفلاحين ليتمكن كل المعنيين من استثمار أرضهم بما يعطي دفعا اقتصاديا كبيرا يمكّن الدولة من مداخيل هامّة ويدعم القطاع الفلاحي في تونس .
وقد كان رئيس الحكومة مرفوقا في هذه الزيارة بكل من وزير التجهيز والإسكان محمد صالح العرفاوي ووزير الفلاحة سمير بالطيب وكاتب الدولة لأملاك الدولة مبروك كرشيد.
محرز العماري

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *