اية السيف : وكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي(UTA) سترمي بكل ثقلها من اجل المصالحة الليبية

تعتزم وكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي(UTA)، إعلان يوم 25 أبريل 2018 كيوم عالمي لأطفال تاورغاء من أجل حصد الدعم الدولي لهذه القضية، وحث المجتمع الدولي على الانخراط في قضية أطفال تاورغاء.

وكشفت الأمينة العامة لوكالة المدن المتحدة للتعاون الدولي، التونسية آية السيف، أن وكالة المدن المتحدة ستواصل دعمها لقضية تاورغاء من خلال اتخاذها حزمة من القرارات التي ستعمل على تنفيذها في الفترة القادمة، ومنها إطلاق حملة دولية افتراضية وإعلامية وميدانية لدى كل أطفال العالم تحت شعار: ” كلنا أطفال تاورغاء”، والعمل على مراسلة الجهات النافذة دوليا (الاتحاد الأوروبي، جامعة الدول العربية، الاتحاد الإفريقي، منظمة المؤتمر الإسلامي، منظمة الأمم المتحدة، البلدان الأعضاء في مجلس الأمن، البلدان المجاورة والصديقة والشقيقة…) من أجل التحرك السريع باتجاه إيجاد تسوية عاجلة لقضية تاورغاء في انتظار تسوية عادلة للملف الليبي كاملا، إضافة إلى التواصل مع الأطراف الليبية المتنازعة أو النافذة واقتراح ما أسمته آية السيف  بـ “هدنة تاورغاء”.

وبينت السيف، أن “هدنة تاورغاء” هي عبارة عن إعلان حسن نوايا الأطراف قبل دخولها في المفاوضات التي تعني الملف الليبي كاملا…وهي “إطلاق سراح لرهائن” التسويات الفاشلة، والتي تعد بمثابة رسالة من الجميع للجميع أن هناك رغبة حقيقية في طي الملف وعدم الالتفات إلى الوراء والنظر إلى المستقبل بروح إيجابية وبمصالحة حقيقية.

المصدر : بوابة أفريقيا الإخبارية

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *