بسبب تعارض خدماتها مع أهداف السياسة الخارجية للبلاد .. سويسرا تحظر على شركة طائرات التعامل مع السعودية و الامارات

حظرت وزارة الخارجية السويسرية، الأربعاء، على شركة “بيلاتوس” لصناعة الطائرات، تقديم خدماتها للسعودية والإمارات، بسبب تعارضها مع أهداف السياسية الخارجية للحكومة السويسرية الفدرالية.

وأوضح بيان صحفي نشر على موقع الحكومة الفدرالية السويسرية، اطلعت عليه الأناضول، أن مديرية الشؤون السياسية في وزارة الخارجية الاتحادية، أجرت مراجعة للخدمات التي تقدمها شركة “بيلاتوس” في كل من السعودية وقطر والإمارات والأردن.

وتابع البيان: بعد التحقيق، خلصت إلى أن خدمات الدعم التي قدمتها بيلاتوس للقوات المسلحة السعودية والإماراتية، تنتهك المادة الأولى من القانون الفدرالي للخدمات الأمنية المقدمة خارج البلاد، لأنها لا تتسق مع أهداف السياسة الخارجية للحكومة الاتحادية”.

وأشار البيان أن مديرية الشؤون السياسية في وزارة الخارجية الاتحادية، أعدت تقريرا حول الموضوع مع مكتب المدعي العام للبلاد.

وذكر أن التحقيقات لم تتوصل إلى أية أسباب تمنع تقديم الشركة خدماتها للقوات المسلحة في قطر والأردن.

وفيما قرر الكونغرس طرح مشروع قرار لمنع الإدارة الأمريكية من بيع أسلحة للسعودية على خلفية الحرب الدائرة في اليمن، أقدمت دول أوروبية على رأسها ألمانيا، على وقف مبيعات الأسلحة للمملكة.

وتعالت الأصوات في القارة العجوز مطالبة باستمرار هذا الوقف لحين وضع الحرب في اليمن أوزارها.

ومنذ مارس 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، تقوده السعودية، القوات الحكومية اليمنية في مواجهة الحوثيين، في حرب خلفت أزمة إنسانية حادّة هي الأسوأ في العالم، وفقا لوصف سابق للأمم المتحدة.

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *