بعد غياب دام 10 سنوات … أمينة فاخت تتسلطن من جديد

بعد غياب دام 10 سنوات، كان للفنانة أمينة فاخت موعد مع جمهورها في اختتام فعاليات الدورة 55 من مهرجان الحمامات الدولي.

‘اشتقت لتونس ولجمهور الحمامات”، هكذا صافحت أمينة جمهورها المتعطش لفنّها.

غنّت فأطربت، اعتلت الركح بطاقتها المعتادة وبحضورها المتميّز، قدّمت أغاني شرقية على غرار ‘موعدنا أرضك‘، ‘إسألو قلبي وعينيّ‘، ‘ولا مرة‘، ‘عوّدت عيني‘، ‘ألف ليلة وليلة‘ وأغاني تونسية من بينها ‘على الله’، ‘كي جيتينا’، ” يمّا يا غالية’.

وشاركتها المسرح ابنتها ملكة لتغني ‘الصبابة’ للشاب بشير، و’حلوة يا بلدي’ و ” Je regrette rien ‘‘.

وحضر الحفل وزير السياحة روني الطرابلسي والفنان انريكو ماسياس.

وكان الحفل بقيادة الدكتور محمّد الأسود للفرقة الوطنية وبمشاركة 23 موسيقيا.

تواصل العرض ساعتان ونصف، وسط هتافات الجماهير باسمها وترديدهم أغانيها وتفاعلهم معها، عبّرت أمينة عن سعادتها بتواجدها في مسرح الحمامات وأكّدت أنّها ستعود إلى المسارح السنة القادمة وإلى الإنتاج.

حركاتها العفويّة على الركح، خامة صوتها المتميزة، طاقتها، أسلوبها في التعاطي مع الأغاني ومع الفرقة ومع الجمهور، جعلوا من السهرة، سهرة استثنائية بجميع المقاييس

المصدر موزاييك اف ام

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *