توقعات بانكماش الاقتصاد التونسي بنسبة 6.5 في المائة 

تونس/اليوم أنفو/فاتن حسن

تتوقع حكومة تصريف الأعمال الحالية برئاسة الياس الفخفاخ انكماش الاقتصاد بنسبة 6.5 في المائة بسبب جائحة كورونا وعدم الاستقرار الحكومي وزيادة في نسبة البطالة من 15 إلى أكثر من 20 في المائة.

وتسبب جائحة كورونا في خسارة  لاقتصاد البلاد بحوالي 5 مليارات دينار (حوالي 1.8 مليار دولار) حتى الآن، في حين أنه على تونس توفير حوالي11 مليار دينار (3.9 مليار دولار)، كما أن العديد من القطاعات تضررت خاصة قطاع السياحة، حيث  كشفت دراسة قامت بها الحكومة بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول تأثيرات كوفيد – 19 أن عائدات السياحة تراجعت بـ 50 في المائة في الأشهر الخمسة الأولى من 2020.

وكان البنك الامريكي “جي بي مورغان تشايس” حذّر خلال تقرير حول الوضع الاقتصادي في تونس من انهيار الدينار التونسي بسبب تبعات جائحة فيروس كورونا اضافة الى ارتفاع ديون تونس الى مستويات وصفها بالكارثية مما يجعلها مصنفة في خانة عالية المخاطر.

وتوقع البنك انكماش الاقتصادي بنسبة 7 بالمائة قبل ان ينتعش بنسبة 3.5 بالمائة خلال سنة 2021 نظرا لإستمرار تبعات جائحة كورونا ، كما توقع ان يصل عجز الميزانية الاجمالي إلى 7 من الناتج المحلي الإجمالي لسنة الحالية.

واعتبر تقرير البنك أن تونس دولة عالية المخاطر في تحليل لمخاطر السداد السيادي للاتحاد الاوروبي إن فروقات الائتمان في تونس ليست مرتفعة كما كانت في مارس، ولكنها مع ذلك أوسع ب245 نقطة، ومقارنة بالعام السابق، فقد ارتفعت إلى مستويات غير مطمئنة”.

ويمثل الدين الخارجي ما يقارب ثلاثة أرباع الدين العام، بما في ذلك سندات اليورو، كما اورد التقرير أن تونس نجحت في توفير 80 % احتياجاتها من النقد الأجنبي هذا العام على الرغم من تخلفها عن سداد قروض متعددة الأطراف والثنائية في شهر جوان، باستثناء صندوق النقد الدولي.

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *