جوهر بن مبارك يلتقي الجملي : القوى السياسية الثورية ستشكل الحكومة

قال أستاذ القانون الدستوري والناشط السياسي جوهر بن مبارك إثر لقائه رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي اليوم الأربعاء 27 نوفمبر 2019، إنّه تم خلال اللقاء التطرق إلى مواضيع تهم الاصلاحات الكبرى وبرنامج الحكومة ومكافحة الفساد وقضايا الحوض المنجمي وأيضا علاقة الحكومة مع الأغلبية البرلمانية.

وصرح أنّ رئيس الحكومة المكلّف، أكّد التزامه بقضية محاربة الفساد وستكون سياسة الدولة القادمة، كما أكد أنّ الحكومة يجب أن تتلقى رسالة التصويت بشكل صحيح وتكون حكومة تحقّق أهداف الخط الثوري .

وأضاف جوهر بن مبارك أنّه وحسب ما أعلنه رئيس الحكومة المكلف فإنّ المشاورات مازالت في بداياتها ولكن يعتقد أنّ الإعلان على برنامجها وتركيبتها لن يتجاوز المدة الدستورية الأولى، أي الشهر الأول وقد شرع في النظر في تركيبة الحكومة بل يعتقد أنّه قد يتم الإعلان عنها قبل حتى إنقضاء الشهر الأول، حيث يجب ارجابة الشعب برسالة وحدة الطبقة السياسية .

وأعلن أنّ رئيس الحكومة المكلف أكّد له أنّ المعنيين بتشكيل الحكومة هي القوى السياسية المنخرطة في الخط الثوري ولكن ستكون حكومة كل التونسيين.

واعتبر استاذ القانون الدستوري أنّه  ليس من الضروري أن يكون للحكومة أغلبية برلمانية ثابتة بل اقترح على رئيس الحكومة المكلف أن تدخل الحكومة في علاقة ديناميكية مع الأغلبيات البرلمانية، وتكون لديها الحد الأدنى من الأغلبية لضمان استمرارها، ولكن على مستوى الاصلاحات الكبرى ومشاريع القوانين تكون لها أغلبية متحرّكة وهو ما يتطلب قدرة عالية على التفاوض للحكومة مع الكتل البرلمانية منها المعارضة.

المصدر : موزاييك

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *