حافظ قايد السبسي يدعو لعقد المؤتمر الإنتخابي لنداء تونس

دعا المدير التنفيذي لنداء تونس حافظ قايد السبسي خلال الذكرى السادسة لتأسيس الحركة، إلى الانطلاق في بداية الإعداد للمؤتمر الانتخابي القادم كمحطة مهمة لمواصلة بناء الحركة على أسس ديمقراطية.

وأوضح أنّه منذ سنة 2012 أصبح نداء تونس رقما أساسيا فاعلا في المشهد ومحددا في مسار الانتقال الديمقراطي كدعامة للتوازن السياسي وإطار لتجميع القوى المؤمنة بالمشروع الوطني الديمقراطي الوسطي المنحاز لمكاسب دولة الاستقلال والمتطلع لمستقبل أفضل لفائدة الشعب التونسي.

وأضاف حافظ قايد السبسي في البلاغ، أنّه بعد 6 سنوات من إطلاق الحزب “يقفون اليوم في ظروف صعبة بسبب محاولة استهداف حركة نداء تونس لإضعافها وبث الفرقة والاختراق في سياق أزمة سياسية شاملة تعرفها البلاد”، مشدّدا على أنّ النداء “لم يضعف بالترهيب والحصار ولن تقدر الدسائس والمناورات على المس منه ومن دوره الوطني”.

واعتبر أنّ حركة نداء تونس خاضت الانتخابات البلدية وهي تحمل أمام الشعب حصيلة حكومة لم تحقق أي منجز إيجابي لفائدة الشعب التونسي وتحملت المسؤولية رغم أنها كانت شريكا في الحكم وليست صاحبة القرار الكامل فيه، وتمكنت من تصعيد  ألف وستمائة مستشار بلدي بعد عملية انتخابية عرفت إقبالا متوسطا على التصويت، وفق ما جاء في البلاغ.

وتابع المدير التنفيذي لنداء تونس أنّ الحركة ستخرج منتصرة موحدة من هذه المرحلة تماما كما حافظ تعلى موقعها الريادي طيلة المراحل السابقة رغم الهزات والمصاعب.

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *