حركة النهضة تدين الاعتداء الارهابي غرب العريش المصري و تدعو الى تحقيق المصالحة الشاملة

أدانت حركة النهضة في بيان صدر اليوم الجمعة 24 نوفمبر 2017 و امضاه رئيسها الشيخ راشد الغنوشي العملية الارهابية التي شهدتها اليوم الجمعة 24 نوفمبر 2017  قرية “الروضة” الواقعة غرب العريش بشمال سيناء  المصرية و تمثل في تفجير مسجد إثر صلاة الجمعة نتج عنه وقوع ضحايا بالمئات بين قتيل (235)وجريح (125) ولا يزال عددهم في تزايد.

و اعتبرت النهضة في هذا البيان ” أن كل من خطط لها ونفّذها إرهابيا مجرما ليس في قلبه مثقال ذرة من رحمة أو إنسانية ولا يربطه أي رابط معتبرا بالإسلام وقيمه و عبرت عن تضامنها مع عائلات الضحايا و مع شعب مصر الشقيق .

و دعت من جهة اخرى الى توحيد الجهود “لكسب الحرب على الارهاب باعتباره افة تأكل من الارصدة الرمزية و البشرية لبلداننا و لشعوبنا و تهدد استقرارها و امنها و مستقبلها ” وفق ما جاء في البيان .

و اضاف البيان يقول ” تؤكد أن تحصين بلداننا من الداخل وحفظ أمنها واستقرارها ضد هذه الآفة،يكون بالأساس من خلال تعزيز الوحدة الوطنية وتحقيق المصالحة الشاملة وتوحيد الجهود من أجل بناء الديمقراطية وتحقيق التنمية”

 

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *