صحافي إسرائيلي ساخرا من ضاحي خلفان: جنّ جنونه بعد فضيحة عبدالله بن زايد

سخر الإعلامي والباحث الإسرائيلي المثير للجدل إيدي كوهين، من تناقض المسؤولين الإماراتيين خاصة ضاحي خلفان نائب رئيس شرطة دبي ـ أكبر الدعاة والمؤيدين للتطبيع ـ والذي خرج يستنكره بالأمس مبررا فضيحة عبدالله بن زايد في الاجتماع المسرب مع نتنياهو.

وكان “خلفان” قد خرج مبررا فضيحة وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد، في الاجتماع المسرب مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتيناهو وتأييده لمخططات تل أبيب بزعمه أنه لا مشكلة في الاجتماع مع اليهود كما كان يفعل ياسر عرفات.

وسخر منه “كوهين” بقوله:”ضاحي خلفان  جن جنونه لأن نتنياهو  فضخ عبدالله بن زايد  في تسجيل فيديو لجلسة سرية وهو يؤيد قصفإسرائيل دمشق ولسه الامارات كانت تمدح الاسد وفاتحة سفارتها من جديد فيها”

وسببت تغريدات لنائب رئيس شرطة دبي السابق الفريق ضاحي خلفان، هاجم فيها إسرائيل سخرية واسعة منه بالأمس حيث عرف عنه ولائه للإسرائيليين وأنه كان من أوائل الداعين للتطبيع بالمنطقة.

“خلفان” وفي تغريدة له عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن) استنكر تطبيع العرب الذي صار علنيا مع اليهود قائلا:” الذاهب في طريق المفاوضات مع اليهود كالذي يلاحق سرابا..يظنه ماء..والله المستعان.”

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *