ضابط في جهاز الاستخبارات الإماراتي يعترف بتمويل عناصر إرهابية لضرب تركيا قبل الانتخابات

(أنقرة – تركيا بالعربي) أقر ضابط في جهاز المخابرات الإماراتي، بأنّ بلاده مولت عناصر كردية لضرب الداخل التركي قبيل الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها هذا الشهر .

و قال حساب “بدون ظل”، المنسوب لأحد ضباط جهاز المخابرات و الذي يرفض الكشف عن هويته:”جهازنا الأمني قام بتمويل عناصر كردية بهدف القيام بأعمال إرهابية داخل تركيا قبل الانتخابات الرئاسية”.

و قال الضابط إنّ هذه العمليات الإرهابية “ستكون تحت غطاء داعش”.

و تلجأ حكومة أبو ظبي إلى الاستعانة بشخصيات إعلامية ودينية و أخرى مجهولة للتعبير عن مواقفها العدائية بعيدًا عن التصريحات الرسمية.

و يقول متابع للشأن الإماراتي إنّ حساب “بدون ظل” هو “ناطق مشاكس” باسم جهاز الاستخبارات الإماراتي، رغم ادعائه بأنه “معارض”.

بدون ظل@without__shadow

جهازنا الامني قام بتمويل عناصر كرديه بهدف قيام اعمال ارهابيه داخل تركيا قبل الانتخابات الرئاسيه وستكون تحت غطاء داعش

 

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *