ضمان استمرارية التزود بالخبز و الحليب

أعلنت وزارة التجارة اليوم الأحد 22 مارس 2020، اتخاذها لكل الإجراءات الضرورية من أجل إحكام التزويد وضمان استمراريته تيسيرا على المواطنين وتجنبا لحدوث أي تجمعات.
وتتمثل الإجراءات في:
-زيادة الحصة الشهرية للمطاحن ب 100 ألف قنطار من القمح الصلب المعد لصناعة السميد والكسكسي والمقرونة و50 ألف قنطار من القمح اللين المعد لصناعة فرينة الخبز
-دعم المعروض اليومي من الحليب بمليون لتر من مخزون ديوان التجارة و بـ100 ألف لتر يومية من مركزيات التصنيع
-استمرار صرف مختلف السلع الغذائية والاتفاق مع الغرفة الوطنية لأصحاب المخابز على مواصلة العمل و ضمان التزويد بالخبز يوميا
-انتشار الأجهزة الرقابية في كل الجهات والمواقع لمنع الاحتكار والتلاعب بالأسعار
-تحويل التجار المخالفين و كل من يثبت تورطه في احتكار قوت التونسيين والتلاعب بالأسعار على أنظار النيابة العمومية وسحب تراخيص كل من يحاول استغلال مخاوف التونسيين من فيروس كورونا
-تفعيل منظومة تلقي شكاوي المواطنين عبر تخصيص الخط الأخضر لوزارة التجارة 80100191 على مدار اليوم وتعزيزه بخط ثاني بنفس الرقم وتسخير سائر أرقام الإدارات الجهوية للتجارة ووسائل التواصل الإجتماعي لتلقي الإرشادات والتبليغ عن المخالفين.

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *