قتلى وجرحى إثر زلزال مدمر في إزمير التركية (فيديو)

قالت إدارة الكوارث والطوارئ التركية، اليوم الجمعة، إن ستة قُتلوا وأصيب 202 آخرون في زلزال هز ساحل تركيا على بحر إيجه، وأضافت أن أحد القتلى لقي حتفه غرقا.

وأفاد مراسل الجزيرة في تركيا بتهدم بناية مكونة من 7 طوابق تضم 21 عائلة.

ووقع زلزال قوي في بحر إيجه، شعر به السكان في اليونان وتركيا وأدى لانهيار بعض المباني في إقليم إزمير التركي المطل على الساحل. وقال وزير إن بعض السكان محاصرون تحت الأنقاض.

وقال شهود عيان إن السكان تكدسوا في الشوارع في مدينة إزمير السياحية بعدما هز الزلزال المنطقة بقوة تقترب من  سبع درجات وفق رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية “آفاد”.

وشعر السكان في إسطنبول وبعض الجزر اليونانية بالزلزال حيث قال مسؤولون إن حالة من الذعر انتابت بعض الناس على الرغم من عدم ورود أي أنباء حتى الآن بشأن إصابات.

وقال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو إن هناك أنباء متفرقة بشأن تلف ممتلكات، حيث أشار إلى انهيار ستة مبان  في منطقتين يإقليم إزمير.

وذكر صويلو على تويتر أنه لم ترد تقارير بشأن ضحايا من ستة أقاليم أخرى شعر سكانها بالزلزال لكنه ذكر أن هناك تصدعات بسيطة حدثت في بعض البنايات.

وأعلن رئيس بلدية مدينة إزمير التركية، طونج صويار، أن معلومات أولية تفيد بانهيار نحو 20 مبنى بسبب الزلزال الذي زَلْزلَ الولاية ظهر الجمعة.

وأضاف في تصريحات صحفية أنه لا تتوفر حاليا أي معلومات بشأن الخسائر البشرية، بينما جارِ الوصول إلى معلومات مؤكدة  عن الأضرار التي خلفها الزلزال.

وذكر وزير التخطيط العمراني مراد كوروم أن خمسة مبان انهارت في الإقليم مضيفا أن بعض الناس محاصرون أسفل الأنقاض.

وقالت رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية إنها أرسلت فرقها إلى المنطقة التي ضربها الزلزال.

وأجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتصالين هاتفيين بكل  من رئيس إدارة الكوارث والطوارئ التركية “آفاد”، ووالي إزمير، للاطلاع على آخر المعلومات حول الزلزال.

وأفاد بيان صادر عن دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، أن أردوغان اتصل بكل من رئيس “آفاد” محمد غولوغلو، ووالي إزمير ياووز سليم غوشكر.

وأضاف أن أردوغان اطلع على آخر التفاصيل حول الزلزال، متمنيا السلامة لجميع سكان الولاية.

زلزال بلغت قوته 6.6 درجات على مقياس ريختر ضرب ولاية إزمير غربي تركيا، وفق بيان لـ”آفاد”

وصرح إفثيميوس ليكاس مدير منظمة التخطيط والحماية من الزلازل لقناة سكاي اليونانية بأن السلطات حثت السكان في جزيرة ساموس التي يقطنها نحو 45 ألف نسمة على الابتعاد عن المناطق الساحلية. وأضاف “كان الزلزال قويا جدا”.

وصدرت تحذيرات من أمواج مرتفعة في الجزيرة.

وقالت رئاسة إدارة الكوارث إن الزلزال بلغت قوته 6.6 درجة بينما ذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية أنه كان بقوة سبع درجات.

وذكرت وسائل إعلام أن الزلزال وقع في حوالي الساعة 1150 بتوقيت غرينتش وشعر به السكان على طول ساحل تركيا المطل على بحر إيجه وفي منطقة مرمرة في شمال غرب البلاد.

وذكرت رئاسة إدارة الكوارث أن مركز الزلزال يبعد نحو 17 كيلومترا قبالة ساحل إقليم إزمير على عمق 16 كيلومترا.

وأشارت هيئة المسح الجيولوجي إلى أن الزلزال وقع على عمق عشرة كيلومترات ويبعد مركزه 33.5 كيلومتر عن ساحل تركيا.

وتعهد وزيرا خارجية تركيا واليونان، الجمعة، مساعدة بعضهما بعضا في أعقاب الزلزال.
وقالت الخارجية التركية إن “وزير الخارجية اليوناني (نيكوس) ديندياس اتصل بوزيرنا مولود تشاوش أوغلو للتعبير عن الدعم له، وأكد الوزيران استعدادهما لمساعدة بعضهما بعضا إذا لزم الأمر”.

 

المصدر
الجزيرة مباشر
وكالات

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *