لؤلؤة الثقافة في تونس تبصر النور و الشاهد يدعو المتثقفين الى استغلالها الاستغلال الامثل

اعلن رئيس الحكومة يوسف الشاهد صباح اليوم الجمعة 20 اكتوبر 2017 عن دخول الجزء الأول من مشروع مدينة الثقافة طور الاستغلال جاء ذلك خلال اطلاعه على تقدم اشغال المشروع.
و أكد الشهاد بالمناسبة على أهمية هذا المشروع والمكسب الضخم المجهـّز بأحدث التقنيات الفنية والذي يعدّ إضافة كبيرة للحياة الثقافية في تونس باعتباره صرحا ثقافيا سيمكـّن المبدعين وأهل الفن ورجال الثقافة والإعلام من الخلق والتجديد والإبداع.
ودعا رئيس الحكومة بالمناسبة المبدعين والمثقفين للإضافة في هذا الفضاء المفخرة لهم ولكل التونسيين وحسن توظيفه في العمل والفعل الثقافي تكريسا لدوره المحوري في مكافحة مظاهر الإرهاب والتطرف فضلا عن دعمه لمجالات وآفاق التنمية الاقتصادية والسياحية والاستثمارية في تونس.
وجدّد يوسف الشاهد حرص حكومة الوحدة الوطنية على دعم المثقفين والمبدعين ومساندتهم في كل مجالات الإنتاج والإبداع والتألق مؤكدا أن إنجاز مشروع مدينة الثقافة تقدّم بنسبة تتجاوز 80 بالمائة وأن القسط الأول من المشروع جاهز للاستغلال.
واطلع رئيس الحكومة على مختلف مكونات المشروع الذي يمتد على مساحة جملية تصل إلى 9.2 هكتار وبتكلفة تقدر بـ 125 مليون دينار والذي يتكون في جزئه الجزء الأول من قاعتي العرض السنيمائي بطاقة استيعاب تقدر بـ 350 و150 ومقعدا و7 فضاءات مخصصة للإنتاج الفني والإبداعي وقاعة مسرح تضم 700 مقعد ووحدة الخزينة الوطنية للمقتنيات الفنية ودار الفنانين ودار الأوبرا بطاقة استيعاب تقدر بـ 1800 مقعد والتي ينتظر استكمال أشغالها النهائية خلال شهر فيفري المقبل، إلى جانب فضاء المكتبة متعددة الوسائط وأروقة المعارض الفنية وعدد من الفضاءات المخصصة للعروض الثقافية والتجارية.
Résultat de recherche d'images pour "‫مدينة الثقافة‬‎"
https://www.facebook.com/Presidencedugouvernementtunisien/videos/1969472033068274/

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *