نتيجة الاهمال المتعمد لوزيرة الصحة .. استقالات جماعية بالمستشفى الجهوي بالقصرين

قال  كاتب عام نقابة الاطباء في القصرين الشادلي المقصودي في حديث اذاعي اليوم ان  المشاكل التي يشهدها المستشفى الجهوي بالقصرين  بدأ من البنية التحتية المهترئة وصولا الى الاستقالات اليومية للاطار طبي وشبه الطبي حسب تصريحة، واصفا ظاهرة ”هجر” القطاع العام في المجال الطبي وفي جميع مستشفيات البلاد ”بالمخيفة

وقال ” أهنئ نجاح السلط والسياسية التونسية في القضاء على القطاع العام… نحن اليوم نجني ثمار استراتجية معينة تدعو إلى التخلي رويدا رويدا عن القطاع العام لصالح القطاع الخاص.

وأكّد الدكتور الشادلي المقصودي أنّ الطب الحديث موجود فقط في المصحات الخاصة في تونس، مستشهدا بتعطل آلة السكانير بالمستشفى المذكور منذ سنة ونصف ولم يتم اصلاح العطب الى اليوم

وقال إنّه وبصفته رئيس قسم الاستعجالي بمستفى القصرين فهو مطالب يوميا بتوفير أسطول كامل من أعوان وأطباء وسيارات لتأمين نقل المرضى لمستشفيات أخرى، خاصة مع نقص طب الاختصاص في المستشفى نظرا للاستقالات الاخيرة

وكشف أنّ الطبيب في القطاع الخاص يتقاضى 10 أضعاف طبيب في القطاع العام، مؤكّدا أنّ نقابة الأطباء بالقصرين طلبت عقد جلسة طارئة مع وزيرة الصحة لايجاد حل لهذا الاشكال

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *