نور الدين البحيري : الانتخابات البلدية ستجرى يوم 17 ديسمبر 2017

اكد رئيس كتلة حركة النهضة في مجلس نواب الشعب نورالدين البحيري ان الانتخابات البلدية ستجرى في موعدها المقرر أي 17 ديسمبر 2017 .
و ردا على ما تدولته بعض المواقع من تصريحات عن تأجيل هذه الانتخابات قال البحيري في تصريح خص به “اليوم أتفو” هذا المساء ” ان مروجي هده الاشاعات هم اولائك من استمرت محاولاتهم من خلال الدعوات المتواصلة الصريحة منها و الخفية لتعطيل هده الانتخابات تحت تعلة عدم المصادقة على مجلة الهيئات المحلية او بالقول ان الانتخابات ستتم شتاء أو بدعوى ان الاوضاع العامة لا تسمح بدلك و هؤلاء جمعيات و احزاب و شخصيات كانوا و مازالوا و اظنهم سيبقون رافضين لاجراء الانتخابات في موعدها المحدد لرفضهم استكمال بناء المؤسسات الدستورية توهما منهم ان بتعطل استكمال بناء هده المؤسسات يمكن ان يفتح أمامهم الطريق للعودة الى الوراء”.
و اضاف البحيري ” الذين رفضوا و يرفضون اجراء الانتخابات البلدية اواخر 2017 بعد 6 أعوام من الثورة رغم الاثار الكارثية التي تعيشها البلديات من فراغ هم الذين رفضوا تركيز المجلس الاعلى للقضاء و التسريع بالمصادقة على قانون الطوارئ الاقتصادية و الذين سيحاولون تعطيل تركيز المحكمة الدستورية “.
و تابع البحيري يقول” التعجيل باجراء الانتخابات البلدية استحقاق دستوري في مصلحة البلاد و العباد الذين عانوا و يعانون من اكداس الاوساخ و الروائح الكريهة و مظاهر التسيب و التلوث في كل مكان “.
و أكد رئيس كتلة النهضة ” ان الانتخابات ستتم ان شاء الله في موعدها المحدد ” مبرزا ان مصلحة البلاد تتطلب دلك و دعا كل القوى الوطنية و اعضاء الهيئة المستقلة للانتخابات رئيسا و اعضاء الى الامتناع عن كل عمل من شأنه الاضرار بمصلحة الشعب التونسي و سد المنافذ أمام كل من يحاول العبث بمستقبل تونس و التونسيين و ان يستحضروا حجم المسؤولية الوطنية الملقاة على عاتقهم في هذه المرحلة الحاسمة من تاريخ البلاد .
و قال نور الدين البحيري “ان رئيس الدولة اكد على هذا الاسنحقاق الدستوري كما ان الاخوة في كتلة النداء جددوا دعوتهم الى احترام الموعد الانتخابي و حرصهم على اجرائ الانتخابات البلدية “.
اجرى الحوار : محرز العماري

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *