هل يكون الموخر سببا في تخلي النهضة عن الشاهد ؟

بقلم : محرز العماري

لا يختلف اثنان ان النهضة انحازت الى الاستقرار الحكومي في ما تشهده الساحة السياسية من معارك الهبها ابن الرئيس و المدير التنفيذي لنداء تونس حافظ قايد السبسي الذي اعتبر ان رئيس الحكومة يوسف الشاهد قد “تغول “و بات “غير مضمون ” و اصبح يشكل تهديدا جديا له و لعائلته بعد ان افلت من قبضة والده .

و انحياز النهضة للاستقرار الحكومي رأى فيه العديد من المتابعين للشأن العام انحيازا ليوسف الشاهد و هو ما ولد “ازمة ثقة” بين رئيس الدولة الباجي قايد السبسي  و رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي عبر عنه علنا رئيس الجمهورية بالقول نهاية التوافق القائم بين الشيخين .

موقف النهضة اثار كذلك حفيظة عدد من قيادات النهضة و تحديدا من الصف الثاني حيث اعتبروا ان الانحياز للشاهد هو نوع من المخاطرة غير المضمونة سيما و ان رئيس الجكومة يتعامل مع النهضة بطريقة ضمان حيادها و مساندتها بدون مقابل في حين يغدق على الاطراف الاخرى المناصب و “المغانم” و اخرها توزيع مناصب المعتمديات على النداء مقابل منصب يتيم للنهضة .

و امعانا في اذلال النهضة بقي الشاهد يتفرج في وزير التنمية المحلية و البيئة رياض الموخر و هو يتعمد اهانة البلديات من خلال القطع المتعمد للاعتمادات المرصودة لها و اهانة شيخة مدينة تونس سعاد عبد الرحيم مما اعتبر ضربة مقصودة و غير مباشرة للنهضة .

و الثابت ان الشاهد اصبح يتصرف على قاعدة “اشرب و الا طير قرنك ” متناسيا ان كتلة النهضة بيدها بقاؤه او ابعاده و ان الكتلة التي تمحورت حوله هي كتلة سياسية و ليست حزبية اي انه فريق متحرك و ليس ثابت .

و اخشى ما نخشاه ان مجلس شورى النهضة الذي سيجتمع نهاية الاسبوع قد يقلب المعادلة في اتجاه المطالبة برفع يد رئيس الحركة عن الشاهد و وقتها لن ينفعه رياض الموخر و لا كل من اوعز له اذلال النهضة .

شخصيا كنت من مساندي الشاهد و اعتبرته انه يقوم بدوره الفعلي كرئيس حكومة لا كوزير اول كما كان الحبيب الصيد الذي اذل نفسه و اذل منصبه و لكن ما نشهده و نلاحظه و نعيشه من حظوة لجهة دون اخرى يجعلني اقف موقف المترقب عسى ان يراجع الشاهد مواقفه و حساباته و يعيد بوصلته نحو الحزب الذي لم يخذله .

و شخصيا ارى ان رياض الموخر اصبح يشكل مشكلة باتم معنى الكلمة و ان بقائه سيسمم العلاقة بين الشاهد و البلديات و بين الشاهد و النهضة لان الموخر يعي تماما ان ضرب البلديات سيمس من النهضة و هي التي تتصدر المشهد البلدي .

و للشاهد اقول النهضة باقية و الموخر الى زوال سياسي ان خرج من الحكم .

فأي جهة ستختار ؟

 

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *