وقفة إحتجاجية أمام مقر مجلس نواب الشعب للأساتذة الجامعيين الباحثين

شارك اليوم الاربعاء 7 فيفري 2018  ما يناهز 2500 أستاذ جامعي باحث في وقفة احتجاجية أمام مجلس النواب احتجاجا على استمرار وزارة التعليم العالي في سياسة إدارة الظهر لحق الجامعيين في تقرير مصيرهم وفي ظل وضع متأزم وصل فيه سلم التأجير للكفاءات إلى أدني مستوياته مقارنة بعديد الدول العربية وفق ما افاد به بعض الحضور،

ويذكر أن نقابة “إجابة”  قد دعت لإضراب إداري مفتوح منذ 2 جانفي 2018 والذي لايزال مستمرا إلى الآن، و يضيف المصدر يقول” وأمام الإجراءات القمعية اللادستورية واللاقانونية التي دعا وزير التعليم العالي إلى اتخاذها ضد الأساتذة الجامعيين المضربين المطالبين بتطبيق القانون واحترام سلم التأجير في الوظيفة العمومية وبالتالي إعادة الاعتبار للأستاذ الجامعي وللجامعة العمومية، دعت النقابة للدخول في المرحلة الثانية والثالثة للإضراب بعدما أعلنت في اجتماع المجلس الوطني بقفصة عن إمهال الوزارة لغاية 20 فيفري لفتح باب الحوار والتفاوض من أجل الوصول إلى امضاء اتفاقية واضحة.”

هذا وقد طالب اليوم الأساتذة الجامعيون النواب بتطبيق القوانين التي تُسن تحت قبة مجلسهم وعلى رأسها احترام سلم التأجير من أجل الوصل إلى تحقيق مبدأ العدالة في الوظيفة العمومية وتنديداً بتجاهل الوزير للآلاف من الجامعيين

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *