فوائد وأضرار ‏العلكة

*أضرارها

‏يتم استخدام عضلات ومفاصل الفك تلقائيا في ‏ الأكل والكلام وبلع الريق أكثر من 1500 مرة يوميا ويتضمن ذلك انقباض عضلات الفك‏ ‏حتى تنطبق الأسنان العلوية والسفلية على بعضها فيما أثبتت الأبحاث أن قوة العضة‏ ‏الواحدة المتولدة من إطباق الأسنان تعادل تسعة كيلو غرامات من القوة.

أما في حالة مضغ العلكة فان كمية الضغط المتولدة من هذه العضلات تكون‏ ‏كبيرة لدرجة أنها تصيب الفك بالتضخم والإجهاد وعدم الراحة والشد العضلي حيث ‏أن الأبحاث الحديثة أثبتت أن لدى عضلات الفك ذاكرة قوية للغاية.‏

ذلك يعنى “انه إذا تم التعود على مضغ العلكة لفترة طويلة فان العضلات ‏ ‏تستمر في الانقباض حتى من دونها مما يتسبب عنه الجز على الأسنان حتى من دون وجود ‏‏العلكة وبالتالي تنعدم فترة راحة العضلات والمفاصل الصدغية”.‏

هناك عدة أعراض معروفة نتيجة الجز على الأسنان تتمثل في حدوث نوبات‏ ‏الصداع وألام الرأس في أجزاء مختلفة وآلام في منطقة العنق والأكتاف بالناحية‏ ‏الخلفية للرقبة.‏

من بين هذه الأعراض أيضا انقباض عضلات الفك وتضخيمها وحدوث مشاكل‏ ‏بالفك أثناء مضغ الطعام وحدوث ضغط مستمر على الأذن وتغير شكل الوجه نتيجة تضخم ‏ ‏العضلات مع تآكل الأسنان وتفتتها وإصابتها بموجات من حساسية الأسنان للبارد ‏والساخن وكذلك تآكل العظام المثبتة لجذور الأسنان.‏ ‏

فوائدها:

غير انه يوجد فائدة لمضغ العلكة في بعض الأحيان كأن يوصف المضغ لعدة أيام في ‏ ‏حالات علاج انسداد قناة استاكيوس بالأذن أو في حالات تقوية الفك عند الإصابة ‏ ‏بالشلل الوجهى

كما يفيد مضغ العلك في زيادة إفراز الغدد اللعابية التي تقوم بمعادلة آثار الأحماض

الناتجة عن الأغذية المتراكمة المسببة لتسوس الأسنان كما تقوي الشعب الهوائية و تفيد في علاج أمراض الصدر كالربو والسعال وتطرد الغازات و أمراض المعدة كما تساعد أيضا على هضم الطعام وتنشيط الكبد وتشفي من جميع أشكال المخاطر التي تهاجم صحة الإنسان

 وفي حالة مضغ العلكة فإن كمية الضغط المتولدة من هذه العضلات تكون كبيرة لدرجة أنها تصيب الفك بالتضخم والإجهاد وعدم الراحة والشد العضلي و هو لا يساعد على التركيز…! كما يؤدي إلي ظهور تجاعيد وتشوهات في الوجه.

كما  انه مفيد للفم و الأسنان لأنه يحفز على إفراز اللعاب و بالتالي سيقوم اللعاب بتنظيف مادة البلاك من الأسنان مما سيقيها من التسوس … و كذلك يمنع التهابات الفم البكتيرية فيقي اللثة

كثرة المضغ ضارة بدسك مفضل الفك.. فكثرتها إما تصيبه بالخشونة أو تقوم بتحليله … لذلك لا ينصح بالإكثار المفرط من تناول العلك  .

وتساعد أيضا على إراحة النفس وإرخاء العضلات ,واتزيل البلغم -وتقوي الشعب الهوائية -تفيد في علاج أمراض الصدر كالربو والسعال -تطرد الغازات-علاج لامراض المعدة..وتساعد ايضا في استطلاق المعدة كما تساعد على هضم الطعام وتنشيط الكبد وتشفي من الدوسنتاريا

حذر الأطباء من الآثار السلبية لمضغ العلكة على الفك رغم الاعتقاد السائد لدى العديد من الناس بأن له العديد من الفوائد سواء في الهضم أو في تعطير رائحة الفم أو تقوية عضلات الفك .

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter20
Visit Us
Follow Me
139