بعد اعلان استقالته منها..دعوى لإبعاد القرضاوي من هيئة علماء الأزهر



موضوعات ذات صلة:


{loadposition re}


وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن العاملين بالأزهر يطالبون في دعواهم المقامة أمام محكمة القضاء الإداري، بإلغاء قرار الرئيس "المعزول"، محمد مرسي، بالامتناع عن إنهاء تعيين القرضاوي بهيئة كبار العلماء بالأزهر "لفقده أحد شروط الاستمرار في الوظيفة."

وأورد موقع "أخبار مصر"، نقلاً عن الوكالة الرسمية، أن المحكمة طلبت من شيخ الأزهر بأن يقدم تقريراً عما إذا كان الشيخ القرضاوي في فتاويه "ضد الأزهر ذاته، والقوات المسلحة ورجال الشرطة وحض الشعب على مخالفتهم، قد التزم بمنهج الأزهر علماً وسلوكاً من عدمه"، ورأى الأزهر في هذا الشأن.

وكان القرضاوي، الذي يُنظر إليه باعتباره "الأب الروحي" لجماعة "الإخوان المسلمين"، قد شن هجوماً حاداً على شيخ الأزهر، أحمد الطيب، معتبراً أن منصبه والمناصب القريبة منه، أصبحت "مغتصبة بقوة السلاح، لحساب الانقلاب العسكري المغتصب المشؤوم، كمنصب الرئيس المصري سواء بسواء."

ووجه القرضاوي رسالة استقالته إلى "الشعب المصري"، دون أن يقدمها إلى شيخ الأزهر، أو الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء، قائلاً إنه "يوم تعود للشعب حريته، ويرد الأمر إلى أهله، فإن على علمائه أن يختاروا شيخهم، وهيئة كبار علمائهم.

وشن القرضاوي، المقيم في دولة قطر، هجمات سابقة على كل من شيخ الأزهر، ومفتي مصر السابق، الشيخ علي جمعة، بسبب مواقفهما المؤيدة لقيام الجيش بـ"عزل" الرئيس السابق، محمد مرسي، في الثالث من يوليو/ تموز الماضي، في أعقاب احتجاجات حاشدة نادت برحيله.

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter20
Visit Us
Follow Me
139