شعرك و أظافرك خلال فترة الحمل..أهم النصائح

يمكنك التخلّص من هذا الشعر مستخدمة” الملقط أو الشمع أو الشفرة، ولكن تجنّبي المواد الكيمائية كمواد التبييض والمواد الكيمائية المزيلة للشعر لأنّها قد تدخل إلى مجرى الدم. تجنّبي أيضا” الآلات الالكترونية لإزالة الشعر وخاصة لإزالة شعر البطن، بما أنّها تُصدر ذبذبات قد تسبب لك انقباضات مبكرة.

أمّا بما يخصّ تقنيات إزالة الشعر الأبدية كإزالة الشعر بأشعّة الليزر أو بالكهرباء، فهي طرق يقال أنّها آمنة ولكن بسبب التخضيب الشديد للجسم خلال فترة الحمل، قد تظهر بقع سوداء على جسمك بعد القيام بتلك الإجراءات التجميلية.

و بالإضافة إلى ذلك، قد تسبب لك تلك التقنيات بالوجع وأنت لديك بما فيه الكفاية من المتاعب خلال فترة الحمل. في جميع الحالات لا تقلقي بسبب هذا الشعر على جسمك، فسيختفي تماما” خلال أوّل ثلاثة إلى أربعة أشهر بعد الولادة.

أمّا بما يخصّ أظافرك، فهي أيضا” ستشهد تغيّرات". غالبا ما تنمو أسرع وتصبح أقوى خلال فترة الحمل ولكن في بعض الحالات تضعف أظافر المرأة الحامل وتنكسر بسهولة.

وتلك التغيّرات ليست دائمة أيضا” فستسترجعين أظافرك العادية بعد الولادة.

إنّ أظافر اليدين تسترجع حالتها الطبيعية بعد ثلاثة إلى ستّة أشهر بعد الولادة وأظافر الرجلين ستستغرق تسعة أشهر إلى سنة لاسترجاع حالتها الطبيعية.

إنّ الأمر الأهم هو إلا تقلقي بسبب تلك التغيّرات التي تطرأ خلال فترة حملك واتبعي تلك النصائح لتخفيف أثرها السلبي:

تناولي الفيتامينات بانتظام خلال فترة الحمل وخلال فترة ما بعد الولادة.

إستعملي لشعرك الشامبو المرطّب والبلسم الذي يحتوي على البروتينات.

أطلبي من حلّاقك أن يقصّ شعرك بطريقة كي لا يزعجك وخفّفي استعمال مكواة الشعر ومجفّف الشعر.

– إستعملي القفّاز المطّاطي لحماية أظافر يديك عند القيام بالأعمال المنزلية واستعملي المستحضرات لترطيب يديك وضعيها خصوصا” على أظافرك وحولها.

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter20
Visit Us
Follow Me
139