مجلس الشيوخ الأمريكي يقرر عدم فرض عقوبات جديدة على إيران

كانت مجموعة (5+1)، التي تضم الولايات المتحدة وبريطانيا والصين وفرنسا وروسيا إضافة إلى ألمانيا، قد توصلت إلى اتفاق مؤقت مع إيران في أواخر نوفمبر الماضي بشأن تقليص البرنامج النووي الإيراني مقابل رفع بعض العقوبات العالمية القاسية المفروضة على الجمهورية الإسلامية والتي تقوض اقتصادها. ومنذ ذلك الحين، يحذر كل من أوباما وكيري من فرض عقوبات جديدة على طهران.

جاء قرار مجلس الشيوخ الخاص بتعليق فرض عقوبات جديدة على إيران في حين يستعد كيري للجولة التالية من المحادثات مع طهران بشأن تطبيق الاتفاق المؤقت وإبرام اتفاق دائم.

وكان كيري قد دافع عن الاتفاق النووي المؤقت خلا ل جلسة استماع بالكونغرس في وقت سابق من يوم الثلاثاء، قائلا إن الاتفاق يوطد الأمن القومي الأمريكي "بشكل جلي".

وأبلغ كيري المشرعين المشككين بلجنة العلاقات الخارجية التابعة لمجلس النواب بأن "الأمن القومي للولايات المتحدة أصبح أقوى مما كان عليه من قبل بموجب هذا الاتفاق المؤقت".

وحث كيري المشرعين على تعليق فرض عقوبات جديدة على إيران ومنح مزيد من الوقت والمجال للمفاوضين من أجل القيام بعملهم.

وأضاف كبير الدبلوماسيين الأمريكيين في الجلسة قائلا "إن هذه لحظة دبلوماسية بالغة الحساسية، ولدينا فرصة لمعالجة واحد من أكثر المخاوف الأمنية الملحة التي تواجه العالم حاليا بطريقة سلمية".

وأقر كيري بأن من الصواب التشكيك بشأن النوايا الحقيقية لإيران، مضيفا أن الولايات المتحدة تعتزم تطبيق نهج "الاختبار مع التحقق" فيما يتعلق بتطبيق الاتفاق المؤقت.

وتابع كيري قائلا "نحن بالتأكيد لا نتعامل مع مجرد تصريحات ظاهرية … ليس لدينا أوهام. أنه طريق وعر".

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter20
Visit Us
Follow Me
139