CIA تجمع معلومات عن الحوالات المالية بالعالم

وذكر المصدر أن لدى وزارة العدل الأمريكية وجهاز الأمن القومي برامج مماثلة تتخصص برصد التحويلات المالية، ولكن النظام المتبع لدى وكالة الاستخبارات المركزية يتيح نظريا رصد التحويلات التي تنجح بالإفلات من رقابة الأجهزة الأخرى.

وتأتي هذه المعلومات وسط الجدل المستمر في الولايات المتحدة حول ضرورة مراجعة إجراءات المراقبة بعد الضجة الكبيرة التي أثارها كشف الموظف السابق في جهاز الأمن القومي، إدوارد سنودن، عن وثائق تدل على حجم عمليات التجسس التي كان الجهاز ينفذها.

وبحسب المصدر، فإن عمليات الرصد الخاصة بـCIA تشمل برامج تحويلات مالية على غرار "ماني غرام" و"وسترن يونين" تتم بمعظمها خارج الولايات المتحدة، والتي قد تستخدم لتحويل أموال تدخل ضمن أنشطة "إرهابية"، ولكن بعض المعلومات تتعلق بتحويلات داخل أمريكا، الأمر الذي يحظر القانون على الجهاز القيام به.

من جانبها، قالت وكالة الاستخبارات المركزية لـCNN إنها لا تعلق حول "الطرق المزعومة لجمع المعلومات" وقال الناطق باسمها، دين بويد: "CIA تقوم بحماية البلاد وحقوق الخصوصية الشخصية للأمريكيين من خلال ضمان أن عمليات جمع المعلومات تتركز في الخارج أو ضمن أعمال مكافحة التجسس، بما ينسجم مع القانون."

كما قالت CNNأنها تلقت بيانات من "ويسترن يونين" و"ماني غرام" تشير إلى أن المؤسستين تقومان بجمع معلومات حول المستهلكين بما يتفق مع قوانين السرية المصرفية المطبقة.

محرز العماري

محرز العماري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *