ممثل الكنيسة الأرثوذكسية يهدد بالانسحاب من لجنة تعديل الدستور المصري بسبب الإشارة إلى الشريعة الإسلامية

ممثل الكنيسة الأرثوذكسية يهدد بالانسحاب من لجنة تعديل الدستور المصري بسبب الإشارة إلى الشريعة الإسلامية انتقد حزب النور السلفي تلويح ممثل الكنيسة الأرثوذكسية بالانسحاب من لجنة تعديل الدستور المصري، على خلفية طلبه إلغاء الإشارة إلى الشريعة الإسلامية، وقال مساهد رئيس الحزب، نادر بكار، إن الاتفاق حول خريطة الطريق نص على عدم المساس بما وصفها بـ"مواد الهوية" كي لا يشعر الناس بأن الخريطة "جاءت لمحاربة الإسلام."
وقال بكار، في مقابلة مع برنامج "الحياة اليوم" على فضائية "الحياة" المصرية، ردا على رفض الأنبا بولا، ممثل الكنيسة الأرثوذكسية بلجنة الخمسين، لتفسير كلمة مبادئ الشريعة الإسلامية بالمادة الثانية، إن الكنيسة "سبق أن وقعت خلال الجمعية التأسيسية التي وضعت دستور 2012 والخاضع للتعديل حاليا على المواد الثانية والثالثة والرابعة و219."

Read more
Twitter20
Visit Us
Follow Me
139