الشابي لسعيّد: الوضع يستدعي إخلاء مكانك لمن هو أقدر شرعيّة منك

اعتبر المتحدّث باسم جبهة الخلاص أحمد نجيب الشابي، في مداخلة هاتفيّة له خلال برنامج “جاوب حمزة”، اليوم الأحد 18 ديسمبر 2022، أنّ ما حدث يوم أمس، في علاقة بالانتخابات التشريعيّة، “زلزال” بأتّم معنى الكلمة، وستكون له تداعيات خطيرة جدّا على المجتمع التونسي، على المدى القريب، وفق قوله.

واعتبر الشابي أنّ الشعب التونسي أدار ظهره لرئاسة الدولة التي أصبحت عاجزة عن إدارة شؤونه، وهو ما يستدعي وفق تقدير الشابي، إخلاء رئيس الجمهوريّة قيس سعيّد، مكانه لمن هو أكثر وأقدر شرعيّة منه، وأكثر احتراما للقانون والدستور، ويكون ذلك عبر انتخابات رئاسيّة يشرف عليها قاضٍ محمول على الحياد والاستقامة، حسب رأيه.

وأضاف الشابي أنّه “في ظلّ في غياب هيئة انتخابات تحظى بالمصداقية”، قامت جبهة الخلاص بمعاينات ميدانيّة لاحظت خلالها أنّ “مراكز الاقتراع مقفرة”، كما أنّ “نسبة المشاركة لا تصل إلى 8 بالمائة المعلن عنها”، وفق قول الشابي.

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
Tweet 20
Twitter20
Visit Us
Follow Me
139