تَعرَّفْ الإمبراطورية العقارية لحاكم دبي في بريطانيا : الاف الهكتارات و عقارات و عشرات الشركات

نشرت صحيفة الغارديان البريطانية تحقيقاً حول حاكم إمارة دبي محمد بن راشد آل مكتوم، تقول فيه إن بن راشد “المثير للجدل” يمتلك أراضي وعقارات في المملكة المتحدة، تتجاوز 40 ألف هكتار (100 ألف فدان)، ما يجعله أحد أكبر مُلاك الأراضي في البلاد.

نشرت صحيفة الغارديان البريطانية تحقيقاً حول نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء الإماراتي حاكم إمارة دبي محمد بن راشد آل مكتوم، تقول فيه إنه يمتلك أراضي وعقارات في المملكة المتحدة، تتجاوز 40 ألف هكتار (100 ألف فدان)، ما يجعله أحد أكبر مُلاك الأراضي في البلاد.

وحسب الصحيفة تتنوع محفظة العقارات الضخمة التي يملكها محمد بن راشد وعائلته المقربة، من قصور وإسطبلات وصالات تدريب في جميع أنحاء مدينة نيوماركت شمالي بريطانيا، إلى المنازل البيضاء في أكثر الأماكن تميزاً في لندن، بالإضافة إلى مساحات شاسعة من الأراضي تقدر بـ25000 هكتار في المرتفعات الأسكتلندية.

وفي تقريرها الذي أعده كل من ديفيد كون وهاري دافيز وسام كاتلر، استعانت الغارديان بمنظمة الشفافية الدولية لتحديد مقتنيات بن راشد، مستخدمة ملفات السجل العقاري وإيداعات الشركات.

هروب من الضرائب؟

وعلى الرغم من ذلك تؤكد الصحيفة أن الحجم الدقيق لممتلكاته من الأراضي البريطانية لا يزال غير واضح. وذلك لأنها مملوكة عبر شركات خارجية في الملاذات الضريبية في جزيرتَي غيرنسي وجيرسي. الأمر الذي يثير تساؤلات حول الطبيعة السرية لهذه الكمية الكبيرة من العقارات وما إذا كانت معدة لتجنب الضرائب البريطانية عند بيع العقارات.

تنامي ثروة محمد بن راشد في المملكة المتحدة أدى إلى زيادة نفوذه في البلاد (AFP)

من جانبه رفض محامي محمد بن راشد تأكيد أي تفاصيل عن العقارات أو الشركات التي تمتلكها، قائلاً إن شؤونه المالية خاصة وسرية. ومع ذلك نفى المحامي أن تكون تلك العقارات قد جرى شراؤها من قبل شركات خارجية، أو أنها مهيكلة لتجنب الضرائب البريطانية.

الممتلكات التي تعود لمحمد بن راشد لا تصنف كبيرة فحسب، فالخبير المتخصص في ملكية الأراضي، جاي شروبسول، صنف عائلته ضمن أكبر العائلات المالكة للأراضي في بريطانيا، والتي تتجاوز حجم العقارات الشخصية للملكة.

كما اعتبرت الصحيفة أن العديد من العقارات المميزة بأرقى الأحياء في لندن مثل نايتسبريدج وبلغرافيا وكينسينغتون هي أملاكه “الأقل شهرة”.

بالإضافة إلى شراء عقارات من طبقة النبلاء البريطانية التاريخية. كشراء إحدى شركات عائلته عام 2013 عقاراً في ساحة إيتون التاريخية في بلغرافيا من ملكية دوق وستمنستر مقابل 17.3 مليون جنيه إسترليني.

كما تشير الصحيفة إلى أن تنامي شهرة محمد بن راشد في بريطانيا وثروات الإمارات العربية المتحدة المزدهرة أدى إلى زيادة نفوذه في البلاد.

TRT عربي – وكالات
الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20
Twitter20
Visit Us
Follow Me
139