مجلس النواب يستعد لاستكمال مسار تركيز الهيئات الدستورية

أشرف  راشد الغنوشي رئيس مجلس نواب الشعب يوم الثلاثاء 15 جوان 2021 على اجتماع لرؤساء وممثلي الكتل النيابية،  و خصّص للتداول حول الجلسة العامة الانتخابية المخصّصة للتجديد النصفي لتركيبة الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب المزمع عقدها بعد  الخميس 17 جوان 2021، والنظر في استكمال مسار تركيز الهيئات، والمحكمة الدستورية.
 واكّد رئيس مجلس نواب الشعب الأهمية التي يكتسيها دور المجلس في مسار استكمال إرساء الهيئات، مشدّدا على ضرورة التوصّل قبل انتهاء الدورة النيابية الحالية الى إنجاح الجلسات الانتخابية في ما يتعلّق بكل من الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب، وهيئة النفاذ الى المعلومة ، وهيئة الحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد ، والمحكمة الدستورية. وبيّن أن نجاح المجلس في هذه المهمة سيكون علامة مضيئة في هذه الدورة بالنظر الى الأهمية التي تكتسيها مختلف هذه الهيئات في دعم أسس البناء الديمقراطي في تونس.
ودعا رؤساء وممثلي الكتل الى ضمان أقصى ما يمكن من التوافقات بخصوص المترشحين الذين اختارتهم اللجنة الانتخابية في الأصناف الأربعة المعنية بالتجديد النصفي للهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب، والمتمثلة في ممثلي منظمات وجمعيات المجتمع المدني المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، ومختص في حماية الطفولة، والقضاة المتقاعدين، والأطباء.
كما حثّ على تكثيف الاجتماعات التوافقية والتشاورية بين مختلف الكتل بما يوفّر كل حظوظ توفّق مجلس نواب الشعب في مسار استكمال تركيز الهيئات.
  وقد أكّد رؤساء وممثلو مختلف الكتل النيابية حرصهم الكبير على استكمال مسار تركيز الهيئات، واستعدادهم للعمل على إنجاح الجلسات العامة الانتخابية التي يعقدها المجلس بعد غد الخميس وخلال شهر جويلية القادم، معبّرين عن تأييدهم لضرورة ضمان ما يلزم من توافق لإنجاح هذه المواعيد الانتخابية حتى تكون نقطة بارزة ومميّزة للدورة النيابية الحالية.
الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20
Twitter20
Visit Us
Follow Me
139