مشروع الربط الكهربائي بين تونس وايطاليا

كتب المهندس و الوزير الاسبق منجي مرزوق :

Aucune description de photo disponible.

المشروع قديم جدا ويرجع اقتراحه الى حوالي عشرين سنة. خلال هذه الفترة الطويلة جدا تغير فيها الوضع الطاقي (ومن ذلك الكهرباء)، اقليميا وعالميا خاصة على مستوى التقدم الكبير التقني والاقتصادي والجاهزية للطاقات المتجددة في انتاج الكهرباء، وايضا الاهتمام المتزايد والتقدم الدولي في الربط الاقليمي لشبكات الكهرباء.
هناك مسألة تكاد تكون بديهية في جل الخدمات والشبكات (النقل، الماء، الانترنت، الكهرباء، …) هي مجابهة أوقات الذروة والطلب الاستثنائي وضمان الخدمات باقل التكاليف وحسن التصرف في القدرات.
بالنسبة لشبكات الكهرباء، الربط الاقليمي (مع دول الجوار) له ميزات وفوائد تقنية عديدة، اذكر منها:
– تبادل الكهرباء في الاتجاهين لمجابهة اوقات الذروة، وتحسين ضمان خدمات الكهرباء، خاصة عندما يكون الطلب على الكهرباء مختلفا (بين البلدين) خلال اليوم او خلال الفصول (مثلا صيف – شتاء)،
– تمكين الشبكة من ادراج قسط اكبر من الطاقات المتجددة المتغيرة والمتقطعة في الانتاج (مثل الشمس الكهروضوئية والرياح) وذلك بادراج مرونة اضافية في موارد الكهرباء.
– الاستفادة من التكامل في القدرات الكهربائية بين البلدين (او بين دول الجوار) لانتاج الكهرباء، وترشيد الاستثمار في قدرات الانتاج المحلي،
– امكانية التصدير الصافي على المدى القصير أو المتوسط عندما تكون القدرات الكهربائية المحلية اعلى بكثير من الطلب الفصلي او السنوي في أغلب الاوقات. وكذلك التوريد اذا كانت القدرات الكهربائية المحلية اقل من الطلب.
طبعا يقابل ذلك تكلفة هذا الربط الاقليمي المرتفعة خاصة اذا كانت عبر البحر ولمسافات طويلة وايضا انعكاساته البيئية وفوائدة الاجتماعية.
حاليا وعلى مستوى شمال افريقيا فقط المغرب لها ربط مع اسبانيا على مسافة 21 كلم، تستفيد منه المغرب خاصة لتوريد الكهرباء.
في مشروع الربط الكهربائي تونس – ايطاليا تحديدا تقدر التكلفة ب 850 مليون اورو ، وافق الاتحاد الاوروبي بتوفير قسط منها ب 307 مليون اورو ، والقدرة الكهربائية لهذا الربط هي 600MW على مسافة 200 كلم.
المعطى الجديد حول مبلغ مساهمة الاتحاد الاوروبي، والتي هي اقل مما كان منتظرا، ستضطر الطرف التونسي والايطالي الى مراجعة دراسة الفائدة والمنافع من المشروع. علما وان الربط مع الجزائر تقدم في السنوات الاخيرة وله فوائد لمجابهة الذروة في الصيف، وعلما ايضا انتاج الكهرباء محليا من الطاقات المتجددة اصبح باسعار جيدة جدا يصعب منافستها بموارد اخرى وأغلب انتاج هذه الطاقة المتجددة يكون في وقت الذروة (في الصيف).
Peut être une image de carte et texte
الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
Tweet 20
Twitter20
Visit Us
Follow Me
139