وقفة احتجاجية أمام السفارة الجزائرية بالرباط

ومرت كلتا الوقفتين في أجواء هادئة على عكس وقفة مماثلة جرت أمس الجمعة أمام القنصلية الجزائرية بالدار البيضاء جنوب الرباط ، أقدم خلالها أحد الشبان على التسلل الى داخل القنصلية واعتلاء أسوارها ثم إنزال العلم الجزائري وهو ما احتجت عليه الجزائر بشدة.

وقالت قوات الأمن المغربية في بيان بثته وكالة الأنباء الرسمية ليل الجمعة انها اعتقلت هذا الشخص ، مؤكدة أن الأمر يتعلق "بعمل معزول".

واستدعت الخارجية الجزائرية مساء الجمعة القائم بالاعمال المغربي للإحتجاج على الحادث بحسب ما أعلنه المتحدث الرسمي باسم الوزارة عمار بلاني .

ووصف بلاني في بيان نشر اليوم ما حدث بـ"الفعل الخطير" ، واستهجن "تدنيس العلم الجزائري في يوم مقدس بالنسبة للجزائريين، وهو يرمز للتواصل بين الشعوب المغاربية في ملحمة تحرير الجزائر " في إشارة إلى تاريخ اندلاع ثورة التحرير الجزائرية في 1 نوفمبر 1954.

وعبرت الخارجية الجزائرية عن الأمل في "أن لا تتكرر عملية مماثلة لما جرى بقنصلية الدار البيضاء".

وحسب وسائل الإعلام المغربية الصادرة اليوم فقد أقدمت السلطات المغربية بعد هذا الحادث على تعزيز الإجراءات الأمنية سواء أمام السفارة الجزائرية بالرباط أو قنصليتيها بالدار البيضاء ووجدة من خلال تدعيمها بفرق كاملة من قوات الشرطة وفرض طوق أمني مشدد.

وتشهد العلاقات بين البلدين توترا في الأيام الأخيرة بعد سحب المغرب سفيره بسبب موقف الجزائر من قضية الصحراء بعد دعوتها إلى إنشاء آلية لمراقبة حقوق الإنسان في الصحراء.

وقد تأسفت الجزائر للموقف المغربي ورفضت التصعيد معه وقررت الإبقاء على سفيرها في الرباط ودعت المغرب إلى "التعقل" وعدم تأزيم الوضع.

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter20
Visit Us
Follow Me
139