نقل محمد مرسي إلى سجن برج العرب بعد تأجيل محاكمته



موضوعات ذات صلة:


{loadposition re}


وقرر قاضي المحكمة التي مثل أمامها رفع الجلسة لفترة وجيزة لحين ارتداء المتهم ملابس الحبس البيضاء بعد رفض الأخير ذلك وإصراره على الحضور بملابس رسمية.

وبدأت وقائع محاكمة مرسي بعد وصوله لمقر المحكمة صباح الاثنين، وسط استنفار أمني واسع، وتدابير احترازية مكثفة اتخذها الجيش والشرطة. ويحاكم مرسي مع 14 آخرين من قيادات جماعة الإخوان بتهمة التحريض على العنف.
وقال مسؤولون إن كلام مرسي جاء ردا على مناداة القاضي له بتعريفه كمتهم. ورد مرسي "أنا الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية. أنا الرئيس الشرعي لمصر".
وأضاف "أرفض أن أحاكم من قبل هذه المحكمة". وقالت مصادر داخل قاعة المحكمة إن مرسي طلب من القاضي أن "ينهي المهزلة" ويسمح له بالخروج لممارسة عمله "رئيسا للبلاد."
وبدأ أنصار جماعة الإخوان المسلمين تنظيم احتجاجات في مناطق متفرقة من القاهرة تزامنا مع بدء المحاكمة. وقال مراسلنا إن آلاف المتظاهرين تجمعوا أمام أكاديمية الشرطة مقر المحكمة.
وقام متظاهرون بالاعتداء على سيارات البث التلفزيوني، ومن ضمنها سيارة طاقم سكاي نيوز عربية أمام الأكاديمية.
ويمثل مرسي أمام المحكمة في أكاديمية الشرطة، وهو نفس المكان الذي يحاكم فيه الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، في أعقاب تنحيه عن منصبه إثر احتجاجات ضد حكمه عام 2011.
وحكم على مبارك بالفعل بالسجن مدى الحياة في قضية قتل المتظاهرين في انتفاضة 2011، لكن محكمة النقض أمرت بإعادة المحاكمة.
وقال مسؤول كبير في جماعة الإخوان، إنه في حالة إدانة مرسي، فسيجري تصعيد كبير للاحتجاجات السلمية دون اللجوء للعنف، مضيفا أن تيارات إسلامية أخرى قد تحمل السلاح ضد الدولة.
وقال "التحالف المؤيد للشرعية والمناهض للانقلاب" في بيان في 28 أكتوبر إنه "لن يتولى محامون الدفاع عن محمد مرسي سواء مصريين أو أجانب، لأن الرئيس لا يعترف بالمحكمة أو بأي عمل ناتج عن الانقلاب".
وأوضح البيان أن مجموعة من المحامين سيحضرون المحاكمة مع مرسي، ولكن فقط "لمتابعة الإجراءات، وليس للدفاع عنه".

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter20
Visit Us
Follow Me
139