الضرب في النهضة و الوجع في الدولة


النهضة الآن تعيد حساباتها بعد قراءة واعية للتداعي  السياسي الصريح و المخابراتي  الفضيح ، على الثورات الوليدة قصد وأدها في مهدها وقد تجلّى ذلك محليّا بضخ أموال طائلة قصد إلهاء الشعب و إعادة صياغته في نسخ تتربّى على العمل الجمعياتي و أخرى على العمل الحزبي و أخرى على العمل النقابي  و كلّها كلمات خير يراد بها في الغالب عكس ذلك …

وكلّها لافتات جالبة بكلماتها الطيبة التي يراد بها غير ما تعنيه في الغالب …

فإذا بالشعب يتحزبن و يتجمعن و يتفرّق كل خلّ مع خلّه ، و جرى المال الفاسد في الاعلام …

و جرت مياه فاسدة في نهر الثورة الهادر …

و اشترى الفاعلون من وراء الكواليس ذمم الكثير من رجال السياسة و الكثير من النوّاب و الكثير من رجال الاعلام ….

حتّى ملّ الناس الفرجة و كره الشعب حاله و وضعه …     

و النهضة تعيد حساباتها بعد قراءة التداعي الخارجي من بعد ما عادت قبضة العسكر الى مصر بإسناد غريب من سياسيين من أهل اليسار و العلمانيين و حتّى القوميين  وبصمت  رهيب  و سند عجيب من العالم الديمقراطي …

و بعد قراءة حالة ليبيا و مأساة سوريا و تململ الجزائر و حتّى حالة الحكم في المغرب و ما جرى و يجري في مالي و النهضة تقرأ التحوّل في قطر و التقدّم في الامارات والتطيّر من الثورة في أغلب العواصم العربية  …

إنّ الداخل كما الخارج صار يحنّ الى العودة الى هدوء ما حتى مقابل الحرية …

النهضة باختصار تحاول و تناور  و تعدّل أشرعتها مع اتجاهات الرياح ، للتقليل من خسائرها …

فلا تلوموها بل ساندوها  بقدر شرعيّتها الانتخابية لأنّ  مصيرها  أصبح مؤثرا على مصير البلاد و أصبح  الضرب في النهضة لكنّ  الوجع في الدولة …

ساعدوها على حفر خندق في وجه أحزاب الانقلاب التي  قبلت بالتعاون مع الازلام و مع جيوب النظام  نكاية في النهضة …

و حتّى لا يسقط الوطن من بين أيدينا …

فلا أحد سيكترث بنا  عندها ، تماما كما أنّ لا احد يكترث بالصومال او العراق أو سوريا أو غيرها من الدول …

يوسف السبوعي

youcefesboui@yahoo.fr

97113259

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

الضرب في النهضة و الوجع في الدولة


النهضة الآن تعيد حساباتها بعد قراءة واعية للتداعي  السياسي الصريح و المخابراتي  الفضيح ، على الثورات الوليدة قصد وأدها في مهدها وقد تجلّى ذلك محليّا بضخ أموال طائلة قصد إلهاء الشعب و إعادة صياغته في نسخ تتربّى على العمل الجمعياتي و أخرى على العمل الحزبي و أخرى على العمل النقابي  و كلّها كلمات خير يراد بها في الغالب عكس ذلك …

وكلّها لافتات جالبة بكلماتها الطيبة التي يراد بها غير ما تعنيه في الغالب …

فإذا بالشعب يتحزبن و يتجمعن و يتفرّق كل خلّ مع خلّه ، و جرى المال الفاسد في الاعلام …

و جرت مياه فاسدة في نهر الثورة الهادر …

و اشترى الفاعلون من وراء الكواليس ذمم الكثير من رجال السياسة و الكثير من النوّاب و الكثير من رجال الاعلام ….

حتّى ملّ الناس الفرجة و كره الشعب حاله و وضعه …     

و النهضة تعيد حساباتها بعد قراءة التداعي الخارجي من بعد ما عادت قبضة العسكر الى مصر بإسناد غريب من سياسيين من أهل اليسار و العلمانيين و حتّى القوميين  وبصمت  رهيب  و سند عجيب من العالم الديمقراطي …

و بعد قراءة حالة ليبيا و مأساة سوريا و تململ الجزائر و حتّى حالة الحكم في المغرب و ما جرى و يجري في مالي و النهضة تقرأ التحوّل في قطر و التقدّم في الامارات والتطيّر من الثورة في أغلب العواصم العربية  …

إنّ الداخل كما الخارج صار يحنّ الى العودة الى هدوء ما حتى مقابل الحرية …

النهضة باختصار تحاول و تناور  و تعدّل أشرعتها مع اتجاهات الرياح ، للتقليل من خسائرها …

فلا تلوموها بل ساندوها  بقدر شرعيّتها الانتخابية لأنّ  مصيرها  أصبح مؤثرا على مصير البلاد و أصبح  الضرب في النهضة لكنّ  الوجع في الدولة …

ساعدوها على حفر خندق في وجه أحزاب الانقلاب التي  قبلت بالتعاون مع الازلام و مع جيوب النظام  نكاية في النهضة …

و حتّى لا يسقط الوطن من بين أيدينا …

فلا أحد سيكترث بنا  عندها ، تماما كما أنّ لا احد يكترث بالصومال او العراق أو سوريا أو غيرها من الدول …

يوسف السبوعي

youcefesboui@yahoo.fr

97113259

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter20
Visit Us
Follow Me
139