سقوط طائرة تابعة للشرطة فوق حانة في اسكتلندا

وتقع الحانة، التي سقطت عليها المروحية، بمنطقة ستوكويل على ضفاف نهر كلايد في جلاسجو.

وقال جيم ميرفي، عضو مجلس العموم البريطاني وزير التنمية الدولية في حكومة الظل المعارضة لبي بي سي، إن هناك العديد من المصابين.

وأضاف إنه شاهد "حشدا من الناس" وهم يخرجون فزعين من الحانة.

وكان على متن الطائرة ثلاثة اشخاص. وتقول تقارير إن قرابة 120 شخصا كانوا في الحانة وقت وقوع الحادث.

وقال شاهد عيان يدعى فريزر جيبسون، الذي أكد إنه كان موجودا داخل الحانة عند وقوع الحادث، لبي بي سي "بينما كنا جالسين وقع ما يشبه الانفجار الهائل."

وأضاف" يمكنني القول إنه ربما كان هناك 120 شخصا داخل الحانة. وتمكن كثير من الناس من الخروج بسرعة غير أنه يصعب تحديد أعداد الأشخاص الذين حوصروا داخله."

وقالت نيكولا ستيرجون، نائبة رئيس حكومة اسكتلندا، إن خبر وقوع الحادث " مفجع للغاية." وأضافت في تغريدة بموقع تويتر "قلوبنا مع كل من طالهم الحادث وجميع العاملين في أجهزة الطوارئ."

وقال مسؤول بهيئة المطافئ والطوارئ في اسكتلندا "من الواضح أن هذا حادث كبير وهناك عدد كثير للغاية من عربات المطافئ .. نحو 15 عربة وصلت فورا إلى المكان مع أجهزة متخصصة."

وقال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في تغريدة عبر تويتر "قلوبنا مع كل الذين تأثروا بحادث المروحية في جلاسجو وأجهزة الطوارئ العاملة الليلة."

من جانبه، قال إد ميليباند، زعيم حزب العمال المعارض، إن الحادث مفجع، وأضاف "أخبار صادمة من جلاسجو وكل تعاطفي مع المصابين."

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter20
Visit Us
Follow Me
139