السلطات اللبنانية تتوصل إلى هويتي انتحاريي التفجير المزدوج قرب السفارة الايرانية

السلطات اللبنانية تتوصل إلى هويتي انتحاريي التفجير المزدوج قرب السفارة الايرانيةتوصلت التحقيقات التي تقوم بها السلطات اللبنانية (السبت) إلى تحديد هوية شخصين الأول لبناني والثاني فلسطيني كانا قد نفذا تفجيرا انتحاريا في محلة (الجناح) قرب السفارة الإيرانية جنوب بيروت يوم (الثلاثاء) الماضي. وأكد مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية في لبنان القاضي صقر صقر ل(الوكالة الوطنية للاعلام) الرسمية اليوم التعرف على هوية أحد الانتحاريين إثر إجراء فحوصات الحمض النووي .

وقال القاضي صقر إن فحص الحمض النووي لعدنان أبو ضهر تطابق مع أشلاء نجله معين التي وجدت في مكان الانفجار، مشيرا إلى أن التحقيقات متواصلة لكشف كل الملابسات. بدوره أكد الجيش اللبناني في بيان اليوم أن اللبناني معين أبو ضهرالذي ينحدر من مدينة "صيدا" ذات الغالبية السنية هو أحد الانتحاريين اللذين نفذا التفجير المزدوج. كذلك تم اليوم التعرف على هوية الانتحاري الثاني في الاعتداء وهو بحسب (الوكالة الوطنية للاعلام) الفلسطيني عدنان موسى المحمد الذي يقيم اهله في شارع "المزرعة" في بلدة "البيسارية" في قضاء "الزهراني" جنوب مدينة صيدا.

Read more
Twitter20
Visit Us
Follow Me
139