تونس:تقلص الموارد من المحروقات و نمو استهلاك الطّاقة

 

 وذكر المسؤول بوزارة الصناعة التونسيّة أن الهدف في المستقبل هو تحقيق نسبة 30 بالمائة من إنتاج الكهرباء عن طريق الطاقات النظيفة والمتجددة وذلك بمستوى 3700 ميغاوات في أفق سنة 2030 وذلك بكلفة استثمار تعادل 12 مليار دينار بما سيوفر 26 مليار دينار من قيمة الفاتورة الاستهلاكية الإجمالية للدولة التونسية مؤكدا أن ذلك احتاج إلى إدخال إصلاحات نوعية صلب مشروع القانون المتعلق بإنتاج الكهرباء من الطاقات المتجددة وتطرق كاتب الدولة المكلف بالطاقة والمناجم إلى أبرز النتائج المسجلة خلال الأشهر العشرة من سنة 2013 مبينا بالخصوص أن هذه الفترة شهدت تقلصا في الموارد من المحروقات بـ 5.7 مليون طن مقابل 5.7 مليون طن خلال نفس الفترة من العام 2012 أي تراجع عام في الموارد الطاقية بـ 7 بالمائة من ذلك حدوث تقلص في إنتاج النفط الخام بـ 8 بالمائة وفي إنتاج الغاز الطبيعي بـ 9 بالمائة مؤكدا أن ذلك يأتي في مقابل نمو متصاعد في الاستهلاك للمواد الطاقية حيث زاد الطلب على الطاقة الأولية بنسبة 1.5 بالمائة فيما ارتفعت نسبة استهلاك الكهرباء بـ 0.7 بالمائة.

 

 

الإعجاب و المشاركة:
fb-share-icon0
20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Twitter20
Visit Us
Follow Me
139